¤©§][§©¤][ جودي كورد][¤©§][§©¤
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

¤©§][§©¤][ جودي كورد][¤©§][§©¤

كوردي,شبابي,ثقافي,فني,ترفيهي,منوع,كل جديد عن قامشلو
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
منتدى بنات رومانــــس

خاص بالاغاني كوردي

    عربي اجنبي

girlsromance.7olm.org

منتدى شبابي فني

 ترفيهي كل جديد

الفن والموسيقى

تصويت
سحابة الكلمات الدلالية
برامج تهمك
 

 

 

 

 
المواضيع الأخيرة
» نــخب الـوطـنية بقلم لــوران خطيب
الأربعاء أبريل 27, 2011 10:24 pm من طرف cudi

» فضائل الصلاة على النبي صلى الله وعليه وسلم
السبت أبريل 23, 2011 7:15 pm من طرف amuda

» روائع الشعر العالمي >> أوكتافيو باث / Octavio Paz >> أتمنى شفائي منكِ
الخميس أبريل 21, 2011 9:57 pm من طرف havalo

» سجدة لله عز وجل في مكان غريب
الجمعة مارس 11, 2011 11:30 pm من طرف روني

» الحب جسد
الجمعة مارس 11, 2011 11:16 pm من طرف روني

» رحماك ربي
الجمعة مارس 11, 2011 11:04 pm من طرف روني

» مصطفى البارزاني
الإثنين فبراير 28, 2011 9:07 pm من طرف havalo

» 
الجمعة فبراير 25, 2011 7:47 pm من طرف havalo

» لن امسك القلم
الجمعة فبراير 25, 2011 5:45 pm من طرف cudi

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
cudi
 
روني
 
havalo
 
Qamishlo
 
لوران خطيب
 
POLAT!!!
 
amuda
 
فلسطينية بحب الاكراد
 
my life
 
arta
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 21 بتاريخ الأحد يناير 02, 2011 8:00 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 101 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو keko osman فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 387 مساهمة في هذا المنتدى في 288 موضوع
تقييم منتدى جودي كورد
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط جودي على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط ¤©§][§©¤][ جودي كورد][¤©§][§©¤ على موقع حفض الصفحات
سعر الدهب في سورية والبلدان العربية

سعر الذهب  في سوريا

hitstatus
اخبار لبنان

اضغط هنا


شاطر | 
 

 لم أعد أنتمي إلى الإنسانية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
POLAT!!!



عدد المساهمات : 10
نقاط : 2824
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 02/04/2010

مُساهمةموضوع: لم أعد أنتمي إلى الإنسانية   السبت أبريل 03, 2010 9:32 am

لم أعد أنتمي إلى الإنسانية

لوتريامون






ManWalking-AlbertoGiacometti



- 6 -
كنتُ قد نمت على الشاطئ الصخري, إنْ ذاك الذي طارد، خلال يوم، النعامة عبر الصحراء، دون أن يتمكن من بلوغها،
لم يتسنَّ له الوقت كي يتناول غذاءً، ويغمض عينيه. إذا كان هو الذي يقرأني، فإنّه جدير بأن يحزر، عند الاقتضاء،
أي رقاد يثقل عليّ. لكن عندما تكون العاصفة قد دفعت سفينة عامودياً، براحةِ يدها، حتّى أعماق البحر،
فإنه إذا لم يبقَ من كلّ طاقم الملاحة على الطوف سوى رجل واحد، منهوك من التعب والحرمانات من كلّ نوع؛
إذا أرجحَه الموجُ، كحطام سفينة، خلال ساعات أطول من حياة إنسان؛ وإذا لمحت فرقاطة راحت تمخر فيما بعد
هذه المناطق الكئيبة بغطاستها المصدوعة، الشقيَّ الذي يُجيل فوق الأقيانوس هيكله العظمي الناحل،
وحملت إليه نجدةً كادت أن تكون متأخرة، فإني أعتقد أن هذا الغريقَ سيحزر أفضل أيضاً إلى أي درجة وصل خدرُ حواسي.
إنّ المغنطسية والبنج، عندما يكلفان نفسهما عناء ذلك، يعرفان أحياناً أن يولدا مثل هذه التخشبات البليدة،
التي ليس هناك أي شبه بينها وبين الموت: ستكون كذبة كبيرة أن نقول ذلك. لكن فلنصل رأساً إلى الحلم،
كي لا يأخذ نافذو الصبر، الجائعون إلى هذه الأنواع من القراءات، يزمجرون غضباً، كسرب من حيتان العنبر
الكبيرة الرأس التي تتقاتل فيما بينها من أجل أنثى حبلى. كنتُ أحلم أني قد دخلت في جسد خنزير، لم يكن سهلاً علي الخروج منه،
وأني كنت أمرمغ وبري في أكره المستنقعات. هل كانت هذه مكافأة؟ لم أعد أنتمي إلى الإنسانية، وهذا موضوع رغباتي!
فيما يختص بي، لقد فهمت التأويل هكذا، وشعرت من جراء ذلك بفرح أكثر من عميق. ومع ذلك، رحت أتقصّى بهمّة أي فعل فضيلة
أنجزته كي أستحق، من جانب العناية الإلهية، هذه الخطوة العظيمة. الآنَ وقد استعرضتُ في ذاكرتي مختلف مراحل هذا التسطّح
المريع فوق بطن الصوَّان، الذي مرّ خلاله المدُّ والجزر، من دون أن أدرك ذلك، مرتين، فوق مزيج يتعذّر إنقاصه من المادة الميتة
واللحم الحي، فأنه قد لا يخلو من الفائدة أن أعلن أن هذا التدهور لم يكن على الأرجح سوى قصاص، أنزلته بي العدالة الإلهية.
لكن مَن الذي يعرف حاجاته الحميمة أو سبب أفراحه المفسدة؟ إنّ الإنمساخ لم يظهر قط لعينيّ إلاّ كدويّ عالٍ وشهم لفرح كامل،
كنتُ أنتظره منذ أمد بعيد. لقد جاء أخيراً اليوم الذي صرت فيه خنزيراً! جرّبت أضراسي على لحاء الأشجار؛ فنطيستي كنت أتأملها بلذة.
لم يبقَ أدنى جزءٍ من ألوهة: عرفت أن أرفعَ روحي حتّى العلو الشاهق لهذه الشهوة الحسيّة الفائقة للوصف. اسمعوني إذنْ، ولا تحمروا،
يا رسوم الجمال الساخرة التي لا تنفد، الذين تأخذون عن جد النهيق المضحك لروحكم، الجديرة بالاحتقار إلى أقصى حد،
والذين لا يفهمون لماذا استمرأ العلي- القدير، في لحظة نادرة من التهريج الممتاز، الذي لا يتجاوز، طبعاً، قوانين الهزل
العامة الكبرى، لماذا استمرأ المتعة العجيبة في أن يعمر كوكباً متحيّراً بكائنات غريبة ومجهرية، يسمونها بشرية،
وتشبه مادة المرجان القرمزي. لاشك، إنكم على حق في أن تحمرّوا، وأنتم عظم وشحم، لكن اسمعوني. إنّي لا ابتهل إلى ذكائكم؛
ستجعلونه يبصق دماً بسبب الكره الذي يكنّه لكم: انسوه، وكونوا منطقيين مع أنفسكم... هنا، لا إكراه بعد. عندما كنت أريد أن أقتل،
كنت أقتل؛ وهذا الأمر، حتّى، حصل لي مراراً، ولم يردعني أحد عنه. القوانين كانت تلاحقني بعد بانتقامها، مع أني لم أهاجم الجنس
الذي هجرته بكل هذا الهدوء؛ لكن ضميري لم يكن يوجّه لي أي توبيخ. خلال النهار، كنت أتصارع مع أشباهي الجدد،
والتربة كانت موشاة بعدة طبقات من الدم المتخثر. كنت الأقوى، وكنت أحرز جميع الانتصارات. جراح كاوية كانت تغطي جسدي؛
كنت أتظاهر بأني لا ألاحظها. الحيوانات الأرضية كانت تبتعد عني، وكنت أبقى وحيداً في عظمتي المتألقة. كم كانت دهشتي عظيمة،
عندما حاولت، بعد أن كنت قد عبرت نهراً سباحةً، كي أبتعد عن البقاع التي أخلاها حنقي من سكانها، وأبلغُ أريافاً أخرى لأزرع فيها
عاداتي في الاغتيالات والمجازر، عندما حاولت أن أمشي على هذه الضفة المزهرة. قدمامي كانتا مشلولتين؛ لم تكن أي حركة تأتي
لتخون حقيقة هذا الجمود الاضطراري. وسط جهود فائقة للطبيعة، لأواصل طريقي، استيقظت، وشعرتُ أني أعود إنساناً.
العناية الإلهية جعلتني أفهم هكذا، بطريقة ليست متعذرة على التفسير، إنها لا تريد، حتّى في الأحلام، أن تتحقق مشاريعي السامية.
الرجوعُ إلى شكلي الأصلي كان بالنسبة إليّ ألماً كبيراً لدرجة أني لا أزال خلال الليالي أبكي منه. شراشفي تظل مبللة باستمرار،
كما لو أنها غطست في الماء، وكلّ يوم أغيّرها. إذا كنتم لا تصدقوني، تعالوا لمشاهدتي؛ ستتحققون باختباركم الخاص،
ليس فقط من احتمال، لكن، فوق ذلك، من حقيقة زعمي ذاتها. كم من مرّة، منذ تلك الليلة التي أمضيتها في العراء،
فوق شاطئ صخري، امتزجتُ بقطعان خنازير، لأستردّ، كحقٍ، انمساخي المقوَّض! حان الوقت كي أهجر هذا الذكريات المجيدة،
التي لا تترك، وراءها، سوى المجرّة الشاحبة للحسرات الأزلية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
cudi
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 209
نقاط : 3657
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 26/03/2010
العمر : 38
الموقع : جودي كورد

مُساهمةموضوع: لم أعد أنتمي إلى الإنسانية...   الأحد أبريل 04, 2010 7:52 pm

زيل الشكر لك اخي بولات على هذه المشاركة ولكن اسمحي ان انوه لبعض الاخطاء الاملائية وشكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://cudi.7olm.org
 
لم أعد أنتمي إلى الإنسانية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
¤©§][§©¤][ جودي كورد][¤©§][§©¤ :: !~¤§¦ المنتديات الأدبية¦§¤~! :: الشعر والهمسات المنقولة-
انتقل الى: